صحتك ، أولويتنا

عدد الجياع قد يصل إلى 132 مليون شخص في عام 2020 بسبب كورونا

 

أكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غبريسوس أمس خلال مؤتمر صحفي دوري من جنيف، أن جائحة كورونا والقيود المرتبطة بها تلقي بأعباء ثقيلة على 220 مليون شخص في حالات الطوارئ طويلة الأمد، مشيرا إلى أن عدد الجياع قد يصل إلى 132 مليون شخص في عام 2020، بالإضافة إلى 690 مليون شخص عانوا من الجوع خلال العام الماضي.

وأضاف المسؤول الأممي ، أن التخفيضات الكبيرة في ميزانية التعليم وارتفاع معدل الفقر نتيجة للأزمة الصحية قد تجبر 9.7 مليون طفل على الأقل على ترك مقاعد الدراسة إلى الأبد بحلول نهاية هذا العام، مع تأخر ملايين آخرين في التعلم.

ووجه منسق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة مارك لوكوك رسالة إلى وزراء مالية مجموعة العشرين والدول الغنية الأخرى، بضرورة التحرك والإستعداد لسلسلة من المآسي البشرية أكثر وحشية وتدميرا من الآثار المباشرة للفيروس نفسه.

وحسبه فإن تكلفة حماية أفقر 10 في المائة من سكان العالم من أسوأ أثار جائحة “كوفيد-19”.

ماجدة بوحنة