صحتك ، أولويتنا

معهد باستور: نتائج تحاليل كورونا لا تتجاوز 5 أيام

 

أكّد فوزي درار مدير معهد باستور الجزائر أنّ المعهد لا يتحمل مسؤولية تأخير الإعلان عن نتائج التحليل الخاصة بالمرضى الراغبين في الكشف عن إصابتهم الفيروس بتقنية “البي سي آر”.

وفي ردّه على سؤال لجريدة الصحة الالكترونية أفاد درار أن المخبر لا يتعامل مع المواطنين بشكل مباشر وأنه يتواصل مع المؤسسات الاستشفائية التي ترسل إليه العينات لتحليلها، كما ان المعهد يحترم الاجال العلمية.

وذكّر درار بأن الآجال التي يعتمدها المعهد لا تتجاوز 5 أيام على أكثر تقدير وتصل أحيانا إلى 48 ساعة للمتواجدين في العناية المركزة أو المتوفين للتحقق من سبب الوفاة ممن ترفق بياناتهم كاملة.

ولفت درار الانتباه إلى وجود مشاكل في التواصل مع المؤسسات الاستشفائية بخصوص معلومات المرضى نتيجة الضغط الرهيب الذي يعانونه يوميا بالنظر إلى عدد الحالات الجديدة اليومية.

وكشف الدكتور درار فوزي أنّ معهده بفروعه الاربعة قام بتحليل 60 بالمائة من النسبة الاجمالية للعينات عبر الوطن، كما أنه بصدد مرافقة عديد المخابر الجديدة الخاصة والعمومية في مجال التحليل وتوفير ظروف آمنة بيولوجيا للنشاط.

وتجري الجزائر يوميا 2600 تحليل كورونا غير انها تبقى دون التطلعات حيث يسعى المعهد لبلوغ نسبة اعلى تناهز 10 آلاف عينة.

ودعا مدير معهد باستور مدراء المستشفيات لتقديم مزيد من الدعم والوسائل للمخابر الاستشفائية لجعلها اكثر نشاطا وديناميكية مما هي عليه وبالتالي تخفيف العبء على المعهد وبقية المخابر.

شريفة/ر