صحتك ، أولويتنا

وزيرة البيئة نصيرة بن حراث :” أكثر من 80 طبيب لمساعدة سكان مناطق الظل“

 

أعطى، نهار أمس الخميس، الوزير المنتدب المكلف بالبيئة الصحراوية حمزة أل الشيخ رفقة وزيرة البيئة البروفيسور نصيرة بن حراث بمشاركة المنظمة الوطنية للمجتمع المدني والمواطنة إشارة انطلاق قافلتين طبيتين تتكون من 80 طبيب، ومحملتين بعدد معتبر من المساعدات المتمثلة في الكمامات واللباس الطبي ومحلول معقم إلى ولايتي المسيلة وغرداية.

وفي تصريح لها، أكدت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة نصيرة بن حراث أن مبادرة انطلاق قافلتين طبيتين تندرج ضمن سلسلة العمليات التضامنية التي قامت بها الوزارة منذ ظهور وباء كورونا في الجزائر لإعانة سكان مناطق الظل والعائلات المعوزة الذين يقطنون بعيدا عن المنظمات الاستشفائية والذين لا يملكون إمكانيات للوصول إليها خاصة في هذه الأيام التي تشهد البرد والشتاء والطرق المقطوعة، بسبب الأمطار والثلوج ، مضيفة أن هذه القافلة تضم أكثر من 80 طبيبا أخصائيا وعاما وألبسة واقية وكمامات ومواد التعقيم لمساعدة كل مناطق الظل والمحتاجين.

من جهته قال وزير البيئة الصحراوية حمزة أل الشيخ أن المبادرة تأتي في إطار تجسيد برنامج رئيس الجمهورية الذي يؤكد على دعم ومساعدة سكان مناطق الظل ، قائلا:” كنا السباقين لدعم مناطق الظل ومحاربة وباء كورونا، ودأبت وزارة البيئة على إشراك المجتمع المدني وزرع الثقة في جميع فعاليات الجمعيات وغيرها حتى يفجروا طاقاتهم ويقدموا للوطن كل حسب اختصاصه”.
مليكة بوشكارة