صحتك ، أولويتنا

بن اشنهو لجريدة الصحة :ارتفاع نسبة الإصابة بسرطان عنق الرحم بسبب غياب ثقافة التشخيص

 

شدد المختص في الصحة العمومية الدكتور فتحي بن أشنهو ، في تصريح للجريدة الإلكترونية Esseha على ضرورة المتابعة اليومية لمكاتب الصحة لخدمات مراكز الأمومة والطفولة المتواجدة عبر الوطن من أجل تحقيق الأهداف المرجوة منها خاصة في مجال محاربة السرطان، حيث تعمل هذه المراكز على منع الأمراض التلوثية بواسطة إعطاء التطعيمات، والإكتشاف المبكر لمشاكل صحية بواسطة فحوصات روتينية، مشيرا إلى تسجيل أكثر من 50 ألف حالة سرطان جديدة سنويا بالجزائر، وبحسبه فإنه لا يمكن حصر مكافحة الداء في الأدوية والأجهزة المتطورة.

وأكد بن اشنهو أن نسبة الإصابة بسرطان عنق الرحم ارتفعت أوساط النساء بسبب غياب ثقافة التشخيص خاصة في مناطق الظل أين تنعدم، مضيفا أن سرطان عنق الرحم يعتبر ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعا بين النساء، بعد سرطان الثدي والأمعاء، وهو ورم خبيث في عنق الرحم وهو الجزء الأدنى من الرحم، حيث يكون ذلك بسبب التعفنات المستمرة.

وأضاف أن التقليل من معدلات الإصابة به يكون باستخدام إختبارات الفحص الشائعة، والوقاية كأولى أساليب العلاج من المرض، مشددا على التربية الصحية.

ماجدة بوحنة