صحتك ، أولويتنا

إجراء عمليات جراحية مستعصية لفائدة أطفال مشوهين خلقيا بالوادي

أجريت 18 عملية جراحية مستعصية لفائدة أطفال مشوهين خلقيا في إطار التوأمة بين المؤسسة الإستشفائية المتخصصة “الأم والطفل بشير” بالناصر بالوادي والمستشفى الجامعي “سعادنة عبد النور” بسطيف.
وقد تم إعداد برنامج العمليات الجراحية خصيصا لفائدة الأطفال المعوزين الذين تتراوح أعمارهم بين الستة (6) أشهر و 13 سنة، الذين يعانون من تشوهات خلقية على مستوى الشفة العليا والفك العلوي (فلح الشفة والحنك)، حيث أجريت هذه العمليات الجراحية على مدار خمسة (5) أيام كاملة فريق طبي مختص يتكون من سبعة (7) أخصائيين في جراحة الأطفال، بالإضافة إلى خمسة (5) أخصائيين في الإنعاش والتخذير تحت إشراف محمود بن محمود, الأخصائي في جراحة التشوهات الخلقية بمصلحة طب وجراحة الأطفال بالمستشفى الجامعي بسطيف.
في المقابل، استفاد في إطار هذه المبادرة الطبية الجراحية 45 طفلا من ولايات مختلفة من فحوصات طبية فيما تعلق بالتشوهات الخلقية (فلح الشفة والحنك)، وهي الفحوصات الطبية القبلية التي تحدد الرأي الطبي التقني المتعلق بإلزامية خضوع المريض إلى تدخل جراحي من عدمه.
وستشمل هذه المبادرة “التوأمة” في طبعاتها القادمة- حسب المنظمين– الأطفال الذين يعانون من تشوهات خلقية على مستوى الجهاز الهضمي والجهاز البولي التناسلي والعظام وغيرها من التشوهات الخلقية التي تعرف انتشارا واسعا.
ماجدة بوحنة